أحمد فرحات يكتب: رواية الأجيال

تعد روايات الأجيال في الوقت الحاضر من الأعمال الفنية التي تنال حظوة مدهشة لدى الجمهور والنقاد معا، لما تتمتع به من رواج تجاري ونقدي على الصعيد الفني والاقتصادي معا.

ويعرفها النقاد بأنها الرواية التى تركز على تعاقب الأجيال فى إطار أسرة تبدأ بداية غامضة أو من أصول بعيدة، ثم تصعد هذه الأسرة إلى قلب الأحداث تتفاعل مع المتغيرات التاريخية التى تمر بها؛فتعكس فى الأساس اهتمامات الطبقة الوسطى؛ إذ تعد رواية الأجيال والتى يطلق عليها أيضا الرواية النهرية أو رواية الحقبة أو الرواية الانسيابية.

وهي رواية معبرة عن أفكار الطبقة الوسطى؛ إذ يعبر الروائى عن أزمة الفوضى التى يعيشها مجتمعه فيعود إلى التاريخ ويحاكمه من جديد على أساس من أزمة حاضره.  

نشأت روايات الأجيال نشأة غربية في القرن التاسع عشرعندما قدم تولستوي رواية الحرب والسلام، ثم أصبحت الروايات من هذا النوع تحظى برواج عالمي كبير.

وفي أدبنا العربي قدم د. طه حسين شجرة البؤس كنموذج لها، ولكنها ازدهرت على يد عميد الرواية العربية نجيب محفوظ  في  الثلاثية: قصر الشوق، والسكرية، وبين القصرين، ومن بعدها الحرافيش وبطلها عاشور الناجي، الذي تناوله عبر عدة أجيال متعاقبة.

ومن بعد محفوظ جاءت أحلام مستغانمي لتقدم ثلاث روايات : ذاكرة الجسد، فوضى الحواس، عابر سبيل.

ورضوى عاشور في “ثلاثية غرناطة”، ورواية “مكابدات عبد الله العاشق” للروائى “عبد الخالق الركابىوهي واحدة من الروايات العربية “العراقية” التى صنفت على شكل رواية أجيال, حيث تعالج الفترة من الاحتلال العثمانى حتى الاحتلال الإنجليزى للعراق, ثم جيل الثورة هناك. .

وأخيرا د. طارق الزيات في رواية وهيبة.. الهروب الأخير 2024م.

 

وتتفق روايات الأجيال في بعض الأمور المتشابهة: كون البطل ينتمي إلى جذور بعيدة أو غامضة، وغالبا تكون الأسرةمتوسطة  الحال. وتنتهي الرواية فعليا بموت البطل رجلا كان أو امرأة.

ففي وهيبة الهروب الأخير، وظف الدكتور طارق الزيات شخصية وهيبة توظيفا فنيا من خلال فكرة أخلاقية مفادها أن البنت لا يجب أن تهرب من أسرتها لأنها ستعاني معاناة قاسية، وتواجه تحديات لا تقوى عليها بمفردها من دون عائلة تستند إليها،وسوف تحرم كثيرا من حقوقها المشروعة.

تناول الدكتور الزيات الفكرة من خلال تركيزه على أسرة وهيبة ابنة الجندي الهارب من الجيش الإنجليزي حيث التقى جيلان الفتاة ذات الأصول التركية فأعجب بجمالها وساعدها في الهروب من دفء أسرتها ورعايتها ، وهربا معا إلى الصعيد، وهناك تكونت أسرة وهيبة ابنة جيلان وأحمد /رام وبدأت مسيرة وهيبة في الاعتماد على نفسها وتعلمت في المدارس لكنها واجهت أمورا صعبة تغلبت عليهابشدة .

ومن الواضح أن الروائي تناول ثلاثة أجيال متعاقبة، أسرة أحمد وجيلان، ثم وهيبة ومحمد، وأخيرا مريم والدكتور مراد المحامي .

وأعاد الروائي التاريخ وحاكمه من جديد حيث بدأت الرواية من سنة 1908م، وقد مرت أحداث سياسية كبرى على مصر والعالم بأسره أثرت على الأسرة والأفراد، ونلاحظ في رواية الأجيال أنه تطرح أسئلة حول جدوى الزمن كامتداد لظاهرة الحداثة وما بعد الحداثة التى شككت فى الأفكار والسرديات الكبرى، وطرحت كل شيء للشك وإعادة القراءة.

د.طارق الزيات روائي مصري كان يعمل “ضابط شرطة ، وأستاذ القانون العام المساعد بأكديمية سعد العبد الله بالكويت سابقا، ومن أعماله الفنية:

واجب النفاذ رواية عالم آخر قصةظل رجل رواية جلسة تحضير الأرواح قصة معبد الدم  رواية أيام بندق مجموعة قصصية .

وفي رواية أولاد رزق لصلاح الجهيني نرى أربعة إخوة يجمعهم الفقر والجوع، يتفقون على البطش بأعدائهم، والقفز من مستنقع الفقر إلى جنة الثروة، القفزة التى لن تتحقق إلا بوسائل غير مشروعة بالطبع.

ومعظم روايات الأجيال وظفتها السينما لمصرية بحرفية عالية ففي أولاد رزق(حديث الساعة في السعودية والقاهرة) يستعرض الفيلم قصة الأشقاء الأربعة من خلال حكاية صديق مشترك للإخوة .

الجهيني: مؤلف مصري مواليد 1980، عمل مهندسا مدنيا. فازت أولى أعماله “النفق” بالجائزة الأولى للسيناريو في مسابقة عبد الحي أديب عام 2010 . له عده أعمال منها “النفق” , “أولاد رزق” , “30 فبراير.